رسالة ناظرة المدرسة الابتدائية

 

أرحب بجميع العائلات الموجودة في المدرسة و العائلات الجديدة التي ستنضم إلينا هذا العام. بينما نعيش في أوقات صعبة تسير الأمور إلى الأمام ونعمل جميعًا معًا لضمان تقديم الدعم لأبنائنا ولضمان استمرارهم في التعلم والنمو خلال هذه الأوقات العصيبة و نقدر أيضًا الأشياء المهمة التي توجد في حياتنا مثل عائلاتنا وأصدقائنا والأوقات التي يمكننا فيها الالتقاء أو التواصل عبر الإنترنت، حيث تسلط تلك الأوقات الضوء على كل ما هو مهم في حياتنا كما نتعلم أيضًا طرق جديدة للنجاح في التحديات التي نواجهها مما يقدم لأبنائنا دروسًا مهمة حول كيفية مواجهة الشدائد.

بصفتنا تربويين ومعلمين فقد استجبنا لطريقتنا الجديدة في العمل عبر الإنترنت منذ أبريل الماضي وأنا فخورة بأن أقول إننا واصلنا البناء على نجاحنا في توفير برامج وفرص عالية الجودة لطلابنا من خلال التعلم الإلكتروني. كما سيضمن التطوير المستمر لفريق عملنا من خلال دورات التدريب المهنية بأننا قادرون على الاستمرار في تقديم التميز في البرامج وخدمات الدعم التي تشتهر بها المدرسة الكندية ثنائية اللغة.

بينما نمضي قدمًا، نتطلع إلى العمل مع أسر طلابنا، طلاب المدرسة الكندية ثنائية اللغة، لضمان أن برامج التعلم الإلكتروني لدينا يلبي احتياجات التعلم لطلابنا. كما نريد إبقاء خطوط الاتصال مفتوحة، لذا يرجى التواصل مع المعلمين وفريقنا الإداري عند مواجهة أي مشاكل أو مخاوف. نحن نقدر آرائكم للتأكد من أننا ندعم جميع الطلاب ليكونوا ناجحين هذا العام.

نيابة عن فريق عمل المدرسة الكندية ثنائية اللغة أتوجه بالشكر لكم جميعا على دعمكم وأتمنى أن يتمتع الجميع بصحة جيدة وقضاء عام دراسي موفق و نتمنى الأمن و السلامة لكم.

 

مخ خالص تحياتي،

السيدة / ماري كيلي

ناظرة المدرسة الابتدائية